الصفحة الرئيسة لوحة تحكم العضو التسجيـــل تسجيل الخروج

للتسجيل اضغط هـنـا

زوارنا الأكارم ، نسعد بانضمامكم إلى نخبة من المبدعين والواعدين الجادين بأسمائكم الثلاثية أو الثنائية الصريحة . ||| من ثوابت ديننا وتراث أمتنا ننطلق ، وبلسان عربيتنا الفصحى أحرفنا تنطق ، وفي آفاق إبداعاتنا المعاصرة نحلق !

 


العودة   منتدى القصيدة العربية > ..:: ميادين الشعر والنثر ::.. > نصوص نثرية .. > نصوص نثرية مميزة

نصوص نثرية مميزة بوح حالم يحلق عاليا !

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-05-2010, 12:47 PM   #1
يوسف الباز بلغيث
أديب قدير
 
الصورة الرمزية يوسف الباز بلغيث
 

أوسمة العضو
افتراضي ميزانُ الفضل

ميزانُ الفضل



أرْهَقَهُما حِمْلُهْ..! إنّهُ لا يفتأُ معانـِقًا عُنُقَيـْهِما ، و يُثقلُ كاهِلَيْهِما.. أشبهُ بدِرْعٍ تصُدُّ الـنَّبْلَ و الرّماحَ و تعشقُ الوَغى ، و لكنّها على روْنقِ زَخارفِها تنأى بـجمالـِها عنْ بقائِها كذلك دُونَ خَدْشٍ أو صَلْصَلةٍ ؛حيثُ الكرُّ و الفرّ!

هل تعتقدُ بأنَّ الآئبَ إليها بعدَ حَرٍّ و هجيرٍ غيرُ مُتعطِّشٍ لِوُرُودِ مائِها الغَبُوقِ الأصيل؟ فالانعكاسُ الشَّرْطيُّ لهذهِ الـمعادلةِ على تَوَازٍ مع قضيّةِ الفضلِ وَ رَدّ الفضلِ.. مـمّـا يعودُ على صاحبِ الفضلِ بتقديرِ مَنْ ساقَ إليه فضلاً ؛ و قدْ لا يكونُ فـي مـحلّه ، فيُفهمُ على أساسِ تحقيقِ مصلحةٍ متبادلةٍ. فيصعدُ غبارُ النّكران و بـُخارُ الهمِّ ، ليوهنَ الهمّةَ ، فتختلطَ المفاهيمُ و تسوءَ الظُّنونُ ، و تحبلَ المشاعرُ بالحساسيّاتِ ؛ و بدلَ أنْ تُوصلَ الأيادي بعضَها ببعضٍ تتقهقرُ الرُّؤى في عينين كانتا مـمتلئتَين بِسحرٍ وَهـَّاجٍ ، شفَّافٍ ، بريء.

يا اللهْ ! و هلْ جزاءُ الإحسانِ إلاَّ الإحسان..؟!
غايةُ الـمعنى تُحقّقُها نبالةُ السُّلوكِ ، و رِقّةُ اللّفظِ ، و طُهرُ الـمَدَى..و شتّانَ بينَ مَنْ يَهبُ لينالَ فائدةَ ما اسْتحفظَ من نيّةٍ..و بينَ مَنْ نوَى ، و لمْ يهبْ شيئا ، و قد نالَ الكثيرَ ؛ و شتَّانَ بين مَنْ وقفَ بكِبرٍ و آخرُ بتواضعٍ ؛ و هَمَّا بالأمْرَيْن على السّواء ، و جرَّدَا الغايةَ من رياءٍ فاحشٍ أو صدقٍ مفضوح .

لا أعتقدُ منَ الوَهن و خيبةِ الظَّنِّ و الذّلــّةِ في شيءٍ ما يطالُنا منْ شظايا الثّلاثة إيـّاها أنـّه مصدرُ قلقِه..و لكنَّ الهمَّ المطبقَ على الأنفاس هو ما تتبقَّى نقوشُه ندْباتٍ في قلوبنا،إذا ما بدأنا المشوارَ بـخُطــًى متعثـــِّرة ٍ ؛ لأنَّ الدّربَ التي سنسلكها لمْ تعُدْ صالحةً..و الهدفَ المرجوَّ يُعوزُهُ عزمٌ و صبر.

بيرين / أفريل 2009



بيرين / أفريل 2009


التوقيع:



مدونتي الجديدة تتشرّف بتوقيعاتكم
يوسف الباز بلغيث غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
الأعضاء الذين قرأو الموضوع :- 3
لمى الناصر, مصطفى كبير, صبحي السيد
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع


الساعة الآن 05:11 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.7.2, Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
جميع الحقوق محفوظة لمنتدى القصيدة العربية