الصفحة الرئيسة لوحة تحكم العضو التسجيـــل تسجيل الخروج

للتسجيل اضغط هـنـا

زوارنا الأكارم ، نسعد بانضمامكم إلى نخبة من المبدعين والواعدين الجادين بأسمائكم الثلاثية أو الثنائية الصريحة . ||| من ثوابت ديننا وتراث أمتنا ننطلق ، وبلسان عربيتنا الفصحى أحرفنا تنطق ، وفي آفاق إبداعاتنا المعاصرة نحلق !

 


العودة   منتدى القصيدة العربية > ..:: ميادين الشعر والنثر ::.. > صهيل القصيدة الأصيلة

صهيل القصيدة الأصيلة خليليّةٌ يصغي لغنوتِها المدى .. وموروثةٌ في الحسنِ لا تقبل ادِّعا !!

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 21-07-2018, 02:59 PM   #1
عبد العالي لقدوعي
فارس جديد
 
الصورة الرمزية عبد العالي لقدوعي
 

أوسمة العضو
Ah11 ترانيمُ السّحَر

الإهداء:إلى كل من كان مثلي يحب المنيعة
أمبتدأ أنت لي،أم خبر؟*وشمس بإشعاعها،أم قمر؟
أحنظلة أنت،أم فلة؟*وماء نمير جرى أم شرر؟
وحسبي،فأنت الملاذ الأمين*إذا بذني الدهر،والجرح ثر
وأنت الكواكب،أنت النجوم*وأنت السحاب،وأنت المطر
وأنت الكنوز التي لا تضاهى*وأنت التي باسمها أفتخر
فأنت"المنيعة"مسقط رأسي*فديتك بالروح من كل شر
جمالك يسحر كل لبيب*وكل مطيل إليك النظر
تجمع فيك الجمال صنوفا*فأغرى المسافرَ تلك الصور
فلا الشام-إن لحت-يرضى ظهورا*وأما الحجاز فمنك يفر
ترابك كالمسك،يحلو شذاه*وحصباء أرضك تحكي الدرر
وكثبان رمل،وأشجار نخل*وفاكهة نضجت،والخضر
إجاص،وخوخ،وتين،وفجل*ودراق مع مشمش مع أخر
كذا البرتقال،وحب الملوك*وليمون،موز،خيار،جزر
جرى الماء عذبا،ففاضت غلال*وطيف النسيم عليها يمر
وفي الصيف حر،وظل ظليل*ودفء بفصل الشتا بعد قر
وعندك-يا أم-مجد عريق*وآثار للآن لم تندثر
وأولها القصر،أعظم به*بناء،على ربوة يشمخر
وأطلاله تتحدى الرياح*فها-دون ترميمها-لم تخر
ويحجبها الغيم،لكن قليلا*ويبقى الشموخ،ويبقى الأثر
إذا ما علوت رأيت النخيل*أمامك حتى امتداد البصر
وطيف النسيم يداعب خدا*فينقطع القول كي يستمر
وغير بعيد عن القصر،تلفي*بعيرا-على هضبة-من حجر
ب"تين أبي زيد"يجثم فردا*عظيم السنام،عديم الوبر
يحاكي"أبا الهول"في مصر،لكن*يهمّش هذا،وذاك اشتهر
وقف بالكنيسة حينا،تجدها*تعيد تفاصيل عهد غبر
ورسم الصليب على الباب يبدو*كنجم أضاء،وبدر أغر
تواجه زحف الرمال بعزم*فكثبانه قربها تستقر
لقد أمّها من أحب المسيح*قديما،وما أمّها من كفر
وقد هجرت فهي تندب حظا*وليل وصبح عليها يكر
وعد للبحيرة حيث الطيور*تجمّع،بعد عناء السفر
هناك ترى العشب يحتل أرضا*يجاوره قصب قد هصر
ورمل تلألأ في حر شمس*فكان سراب،لعيني ظهر
وتلك المياه تصب وفودا*فكانت لجينا إذا ما انصهر
وتلمس ريح الصبا وجه ماء*فتبدو التجاعيد،لكن تسر
وتبرز ريح الجنوب حبيكا*كنسج الدروع،بكف مهر
لتلك المناظر ترتاح نفسي*وآخذ منها كثير العبر
بتلك المناظر أفخر دوما*فهذا جمالها أغرى البشر
إذا ما ابتعدت،سأرجع يوما*لأن الغرام بقلبي حفر
وشوقي لرؤياك يجعل شعري*ترانيم أنشدها في السّحر
وأجعل-يا أم-منها أنيسا*إذا أبدل الدهر حلوا بمر

المنيعة في 17 تشرين الأول 1995م

هامش:المنيعةُ هي مسقط رأسي،وهي مدينةٌ جزائرية تقعُ في الجنوب،تبعدُ عن العاصمة الجزائر بمسافة 870 كلم.


عبد العالي لقدوعي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
الأعضاء الذين قرأو الموضوع :- 1
عبد العالي لقدوعي
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع


الساعة الآن 09:04 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.7.2, Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
جميع الحقوق محفوظة لمنتدى القصيدة العربية